عالمنا بلا حدود نبتدى منين الحوار
عزيزى الزائر أهلا ومرحبا بك فى منتدى محمد فوزى الثقافى نرحب بك ضيفا عزيزا على منتدانا ونتشرف بتسجيلك فى المنتدى بالضغط على رابط التسجيل
عالمنا بلا حدود نبتدى منين الحوار

منتدى محمد فوزى السابع عشر منارة ثقافيه للجميع
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» قعدت أنادى ع الفضيله
الخميس 02 يونيو 2016, 6:28 pm من طرف مستر/عطيه الخضرى

» كُلُّه وارد
السبت 02 يناير 2016, 6:28 am من طرف مستر/عطيه الخضرى

» وعد من قلبى السنادى
الخميس 31 ديسمبر 2015, 5:49 am من طرف مستر/عطيه الخضرى

» اخلاقي اساس حياتي سَــــألونيْ عَــن الدُنيـــا فَقُـــلتُ إنَــها زائِـــلة ويَـــومَ القيـــامة لـــن يَنفعَـــكْ أخً ولا عائِلَــــة إنَ الحَيـــــاةَ تُســقينا كَأسًــا مِـنَ المُـــرِ قاتِلـــةَ أتُحِــب أنْ تكـــونَ خطواتُـــكَ عَلــى الصــراط مُعت
الجمعة 05 يونيو 2015, 8:25 pm من طرف محمد فوزى البلقينى

» روشته السعاده الزوجيه
الجمعة 05 يونيو 2015, 8:14 pm من طرف محمد فوزى البلقينى

» من روائع الادب والحكمة.... لا يمكنك ان ترى انعكاس صورتك في ماء يغلي.. وكذلك لا يمكن ان تشاهد انعكاس شخصيات الاخرين وانت في حالة غليان الغضب!!
الخميس 04 يونيو 2015, 7:43 pm من طرف محمد فوزى البلقينى

» في البدايات تكون كل الأشياء رائعة والمشاعر متوهجة ويغيب العقل وتذهب الأفكار ثم وبالتدريج تذهب السكرة وتعود الأفكار ولكنها تأتي بعد فوات الأوان...ما مضي لن يعود ولكن الأمل دائما موجود والغد قادم لا محالة فلنستقبله بالرضا واليقين بأن الله لن يضيعنا وأن قضاء
الأربعاء 03 يونيو 2015, 5:35 am من طرف محمد فوزى البلقينى

» بين شقى الرحى حنين وانيين
الأربعاء 03 يونيو 2015, 5:34 am من طرف محمد فوزى البلقينى

» سُئل أحد الحكماء يوماً: كيف تتحقق السعادة فى الحياة ؟ قال الحكيم سوف ترون الآن,ودعاهم إلى وليمة وجلسوا إلى المائدة.. ثم أحضر الحساء وسكبه لهم ، وأحضر لكل واحد منهم ملعقة بطول متر واشترط عليهم أن يحتسوه بهذه الملعقة العجيبة. حاولوا جاهدين لكنهم لم يفلحوا ,
الأربعاء 03 يونيو 2015, 5:29 am من طرف محمد فوزى البلقينى

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر نشاطاً
وجهات نظر/*/* ماهو احقر الرجال
مشكله ليس لها حل000 فهل تشاركونى الراى ام تختلفوا معى اخاطب ود تواصلكم احبتى واحبابى
وقالت مدام امينه=== حوار مع ملكه الحوار
الاعلام الامريكى شبهه السيد الدكتور مرسى بالقرداتى
لايفسد الرجل الا امراه لعوب فقدت بوصله دينها
لالالالالالالالالا لى التسول بالأطفال
هل النزوه خيانه قضيه معاصره
رساله ورديه من زوجه متهنيه هيا نتبادل الادوار زوجى وحبيب قلبى عشان اريحك عمرى
رحبوا معى بسمو ملكه الحوار الجميله مدام امينه
حواريه مع الجميل جدا الاستاذ احمد ربيع من نجوم احلى منتدى والفيس بوك
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

شاطر | 
 

 قصه من الزمن الجميل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد فوزى البلقينى
المشرف العام لمنتدى عالمنا بلا حدود ونبتدى منين الحوار
المشرف العام لمنتدى عالمنا بلا حدود ونبتدى منين الحوار
avatar

عدد المساهمات : 4476
تاريخ التسجيل : 02/09/2012
العمر : 66

مُساهمةموضوع: قصه من الزمن الجميل   الجمعة 21 فبراير 2014, 2:56 am

في عهد الامام علي بن ابي طالب جاء ثلاثة أشخاص ممسكين بشاب وقالوا يا أمير المؤمنين نريد منك أن تقتص لنا من هذا الرجل فقد قتل والدنا

قال علي بن ابي طالب: لماذا قتلته؟

قال الرجل :
إني راعى إبل وماعز..
وأحد جمالي أكل شجرة
من أرض أبوهم فضربه أبوهم بحجر فمات. فأمسكت نفس الحجر وضربت أبوهم به فمات.

قال علي بن ابي طالب : إذن سأقيم عليك الحد.

قال الرجل : أمهلني ثلاثة أيام فقد مات أبي وترك لي كنزاً أنا وأخي الصغير فإذا قتلتني ضاع الكنز وضاع أخي من بعدي.

فقال علي بن ابي طالب: ومن يضمنك؟

فنظر الرجل في وجوه الناس فقال هذا الرجل..

فقال علي بن ابي طالب : يا أبا ذر .. هل تضمن هذا الرجل؟
فقال أبو ذر : نعم يا أمير المؤمنين.

فقال علي بن ابي طالب : إنك لا تعرفه.. وإن هرب أقمت عليك الحد.

فقال: أبو ذر.. أنا أضمنه يا أمير المؤمنين.

ورحل الرجل..
ومر اليوم الأول...
والثاني...
والثالث...
والناس قلقلة على أبو ذر
حتى لا يقام عليه الحد

وقبل صلاة المغرب بقليل
جاء الرجل وهو يلهث
وقد اشتد عليه التعب والإرهاق ووقف بين يدي أمير المؤمنين علي بن ابي طالب.

قال الرجل : لقد سلمت الكنز وأخي لأخواله وأنا تحت يدك لتقيم علي الحد ..

فاستغرب علي بن ابي طالب وقال : ما الذي أرجعك ؟
وكان يمكنك الهرب ؟؟
فقال الرجل : خشيت أن يقال لقد ذهب الوفاء بالعهد من الناس ...

فسأل علي بن ابي طالب: أبو ذر لماذا ضمنته؟
فقال أبو ذر : خشيت أن يقال لقد ذهب الخير من الناس ..

فتأثر أولاد القتيل
فقالوا: لقد عفونا عنه.

فقال علي بن ابي طالب : لماذا ؟
فقالوا نخشى أن يقال لقد ذهب العفو من الناس ...

و أما أنا
فأرسلتها لكم كي لايقال ذهبت دعوة الخير من الناس


_________________
أحمدك ربى حمدا يليق بجلال وجهك وعظيم سلطان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصه من الزمن الجميل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالمنا بلا حدود نبتدى منين الحوار :: أخبار أعضاء المنتدى-
انتقل الى: